المجلس الأعلى للطوارئ في طولكرم يعقد اجتماع لتقييم الاحداث خلال فترة المنخفض الجوي السابق

الثلاثاء, 11/12/2018

 

عقد المجلس الأعلى للطوارئ بمحافظة طولكرم اليوم الثلاثاء 11/12/2018 ، لقاءً دورياً تقيمياً وذلك لاجراء عملية تقيم للخطة المتبعة والإجراءات التي تم التعامل بها خلال فترة المنخفض الجوي الأخير الذي تأثرت به محافظة طولكرم، وبعد عمل جولة مع الشركاء على مناطق الوديان والاماكن الخطرة في انحاء المحافظة ووضع ملاحظات على الاماكن المتضررة والاماكن التي كانت تشكل خطورة على المواطنين ومناقشتها لايجاد الحلول المناسبة لها ولتفاديها في المنخفضات القادمة .

وذكر تقرير لادارة العلاقات العامة والاعلام في الدفاع المدني أن محافظ طولكرم عصام أبو بكر تراس اجتماع مجلس الطوارئ، بمشاركة نائب قائد المنطقة العقيد علاء زبن والعقيد عماد ابو ذياب مدير الدفاع المدني وبحضور الشرطة ،وجميع الأعضاء والشركاء، والجهات المختصة في مؤسسة المحافظة، وذلك لإجراء عملية تقيم للخطة المتبعة والإجراءات التي تم التعامل بها خلال فترة المنخفض الجوي الأخير الذي تأثرت به محافظة طولكرم .

وقال المحافظ أبو بكر بأن المنخفض الأخير كان شديداً، حيث جاءت كمية الأمطار كبيرة، وصلت إلى نصف المعدل السنوي، فيما أن خطة الطوارئ كانت محكمة، بالإضافة إلى استيعاب الأرض لكمية المياه، مؤكداً على متابعة أية ثغرات أو إشكالات حصلت، لمنع تكرارها والاستفادة من التجربة وتقيمها، وإجراء المراجعات هنا وهناك.

وثمن المحافظ أبو بكر جهود جميع أعضاء مجلس الطوارئ وعملهم المميز عبر غرفة الطوارئ، والجهد الخاص الذي قامت به طواقم الدفاع المدني وقيادة المنطقة والشرطة والمؤسسة الأمنية،ومديريات الأشغال العامة، والصحة، والحكم المحلي،والزراعة والأوقاف، والتنمية الاجتماعية، والارتباط المدني والعسكري ، ونقابة الفنيين الكهربائيين، والبلديات والمجالس المحلية والهلال الأحمر والتعاون من وسائل الإعلام وكل مكونات المجلس والأعضاء، والذين تعاملوا بمهنية عالية يستحقون عليها كل التقدير والاحترام.

وشدد المحافظ أبو بكر على أهمية وعي المواطن وتصرفه الصحيح خلال فترة المنخفضات الجوية، مع توفير احتياجاتهم الخاصة، وإتباع الإرشادات الصادرة عن الجهات المختصة ذات العلاقة .

واشاد العقيد عماد ابو ذياب بجهود المجلس الأعلى للطوارئ والمؤسسة الامنية والمجالس المحلية والبلديات والحكم المحلي والاشغال العامة ومديرية الزراعة وغيرها من المؤسسات الرسمية والهلال الأحمر والشؤون الاجتماعية والارتباط المدني والعسكري على عملهم المتواصل في أشد الظروف لمساندة الدفاع المدني و خدمة المواطنين ، خاصة في الأحوال الجوية الصعبة التي تمر بها المحافظة، متمنياً للجميع السلامه واتباع إجراءات السلامة العامة.

في سياق متصل، استمع المحافظ أبو بكر من أعضاء مجلس الطوارئ وكل حسب اختصاصه إلى ملاحظات على سير خطة الطوارئ خلال فترة المنخفض الجوي الأخير، والإشكالات والمعوقات التي واجهتم.

وخرج عن الاجتماع مجموعة من التوصيات منها، إعادة تنظيف وادي التين والعمل على ترسيم حدوده، ومواصلة منع التعديات على حرم الأودية، وتشكيل لجنة لإزالة التعديات في منطقة الشعراوية، والتأكيد على استمرار التوعية للمواطنين من خلال خطباء المساجد،ووسائل الإعلام والنشرات الإرشادية، وعدد أخر من التوصيات والمتابعات مع الجهات المختصة ذات العلاقة . أع